تغيير مكان نوم طفلك

تغيير مكان نوم طفلك:

أي تغيير قد يؤدى إلى إخلال التوازن في نظام نوم طفلك بشكل مؤقت، فإذا غيرت غرفته، أو حتى غيرت موضع فراشه في نفس الغرفة، أو حتى بعد الرجوع من إجازة بالخارج، و قد يستغرق منه ذلك بضعة أيام إلى أن يعتاد على المحيط الجديد.

تغيير مكان نوم طفلك:

يعاني الكثيرين مع مسألة السفر وتغير المكان للطفل، وصعوبة نوم الطفل في سرير مختلف غير سريره. وخاصة عندما أتبعت منهج تنويم محمد في سريره بمفرده في شهوره الأولى، واجهت صعوبة عندما كنت آخذه لمكان أخر، ولكنني كنت أحمل معي كرسيه الهزاز لينام فيه كونه تعود عليه، وبعد أن أصبح أكبر أستطاع التأقلم للنوم في أي مكان آخر خارج المنزل.

تغيير مكان نوم طفلك:

تغيير مكان نوم طفلك

تغيير مكان نوم طفلك

و هنا تجربة أم للتغلب على مشكلة تغير المكان عند السفر، تخبرنا أم فجر ( 5 أشهر ) أنها عندما كانت تسافر تجد صعوبة في تنويم أبنتها، وخاصة عندما لا تجد سرير في الفندق يناسب طفلتها الصغيرة. وكانت تضعها تنام على فراش أرضي، وتضطر لحمل أغطيه كثيرة لتحد الفراش الأرضي تحسبا من حبو أبتها، أو تقلبها خارج الفراش. و كم عانت من مشكلة النوم عند التنقل، وأصبح السفر منهكًا لها. و لكنها حلت مشكلتها عندما قامت بشراء مهد لطفلتها قابل للطي، وأصبحت تحمله معها عند السفر، بحيث يطوى السرير، ويوضع في حقيبة خاصة. وغالبًا ما تنجح هذه الفكرة لمن هم دون السنتين، ويفضل بعد ذلك تعويد أبنك على النوم في أي مكان آخر غير سريره عند السفر، أو تغير المكان.

نصيحتي: ( تغير المكان يسبب أحيانًا اضطراب في نوم طفلك، فلا تقلقي بل أبحثي عن الحل )

ويمكنك قراءة أيضا النوم في سرير منفصل

وفي نفس السياق يمكنك قراءة الالتزام بنظام نوم طفلك

وأيضا يمكنك قراءة اضطراب نوم طفلك

وأيضا يمكنك قراءة النوم يتوالد 

ويمكنك قراءة أيضا كيف ينام طفلي

ويمكنك قراءة أيضا تغذية طفلى …. متى تبدأ؟

وهذا هو موضوعنا حول تغيير مكان نوم طفلك